لقاء مجتمع موزيلا العربي 2014

السلام عليكم و رحمة الله تحياتنا من مجتمع موزيلا العربي,

تحياتنا من إسطنبول حيث انعقد لقاء مجتمع موزيلا العربي 2014 في 31-10-2014 و حتي 2-11-2014 هذا الاجتماع يمثل لنا الكثير حيث التقينا كممثلين من مختلف الدول العربية لنجتمع معا و نعمل علي تحسين مجتمع موزيلا العربي من حيث المساهمات و توحيد الجهود و أيضا لنتشارك الخبرات و نتعلم من التحديات التي واجهها كل مجتمع و إذا كان هناك تحدي يعيقنا -ولا يوجد ما يعيق مجتمع موزيلا العربي :D- نعمل علي إيجاد افضل ألية لحل تلك المشكلات.

انعقد اللقاء في إسطنبول, تركيا و حضرة 31 فرد من الشغوفين و الأعضاء الفعالين من المجتمعات العربية و هذا العدد يتضمن المنظمين, حضر ممثلين عن كل من مجتمع مصر, تونس, المغرب, الجزائر و الأردن. لم يتمكن الممثلين عن مجتمع فلسطين من الحضور, أيضا حضر معنا “علي” من مجتمع كندا و يعمل في منظمة موزيلا علي تطوير مشروع Mozilla webmaker و أيضا “بيروسمدير المجتمع في مؤسسة موزيلا.

10669360_10203125311594759_3989286901233947414_o

بداء الاجتماع في اليوم الأول بتعريف الأفراد لأنفسهم ثم تقديم عرض  من كل مجتمع يحتوي علي ما تم إنجازه في الفترة السابقة من العروض المقدمة عرض مجتمع موزيلا مصر , أيضا عرض مُجتمع موزيلا الجزائر

بعد العروض المقدمة بداء في العمل علي تحليل نقاط القوة و الضعف بأسلوب SWOT لمعرفة أيضا الفرص و التهديدات علي مجتمع موزيلا العربي لنحدد من تلك النقطة مجموعة المشاكل التي نراها قمنا بتقسيمها إلي مجموعة أقسام و بدائنا العمل عليها للوصول إلي افضل أسلوب لحل كل مشكلة, اسمر الحوار في اليومين الاول و الثاني حول تلك النقطة.

في وسط اللقاء تم الاعلان عن تعاون موزيلا مع اليونسكو للعمل علي نشر الوعي الرقمي من خلال دعم عدد من الفعاليات للتعريف و تدريب الأفراد علي استخدام webmaker مما يساعد علي تحويل الأفراد من مجرد مستخدمين إلي صناع للمحتوي علي الأنترنت.

اليوم الثاني كان يتركز علي نظام تشغيل فيرفوكس Firefox OS و التوطين وفي رواية أخرى الترجمة L10n حيث انقسم الحضور إلي مجموعتين كلا حسب اهتمامه و كان التركيز علي كيفية العمل علي التوطين بكفائه اعلي وكنا تحدثنا اكثر عن توحيد جهود الترجمة في مشروع واحد حسب أهميته في الوقت الحالي, وعملنا علي الجانب الأخر على أساسيات تطوير تطبيقات لنظام Firefox OS باستخدام WebIDE.

في نهاية اللقاء كنا اتفقنا علي مجموعة نقاط

لمعرفة المزيد و متابعة أخبار مجتمع موزيلا العربي يمكنكم الاشتراك في القائمة البريدية و الانضمام لمجتمع موزيلا العربي حيث “نكرس أنفسنا لجعل الإنترنت أفضل للجميع”

 

شارك في التعليقات

تطوير نسخة من لعبة 2048 باستخدام Javascript

2048 game

السلام عليكم و رحمة الله.

في البداية لعبة 2048 هي لعبة منتشرة علي الأنترنت تقوم علي مبدا جمع الأرقام حتي تصل إلى رقم 2048  لمن لا يعرفها يمكنك ان تجربتها سريعا علي http://eslam.me/2048 اللعبة انتشرت بشكل كبير علي الويب و الهواتف المحمولة و يوجد منها عده نسخ الي الان من اشهرهم (لا اعلم هل هي أولهم ام لا) نسخة المطور  Gabriele Cirulli التي حسب قولة اقتبسها من 1024 by Veewo Studio وتشابه كثيرا في المبداء لعبة Threes by Asher Vollmer, قد ثار جدل كبير حول نسخ اللعبة و خصوصا من الأخير Asher Vollmer لكن دعونا من كل هذا.

منذ ان علمت عن اللعبة وشهرتها الغريبة بالنسبة لبساطتها -تذكرني بـ flappy bird- بدت غريبة بعض الشيء و شيقة للتجربة حتي جاء يوم سفر لمناسبة في القاهرة و انا في الإسكندرية يأخذ الطريق عادتا 3 ساعات و كانت اول مرة اجرب فيها اللعبة, لعبتها بعض الوقت حتي وصلنا القاهرة ثم كانت رحلة العودة حينها اخرجت الهاتف حتي اعود للعبة لكن ما كان يشغلني طوال الوقت في هذا اليوم هوا مدى انتشارها و سهولة تطويرها… لا يمكن ان تكون مطور مواقع او مبرمج ولا تفكر اذا كيف يمكنني ان افعلها :D وهذا ما كان, في رحلة العودة بدائت بكتابة pseudo codes للخوارزمية اللازمة لعمل اللعبة.

حين تفكر في اللعبة تجدها بسيطة من حيث التكوين و المهام التي تقوم بها و يمكننا حصرها في

بدائت في كتابة الخوارزمية الخاصة بحركة المربعات في اللعبة اذا أشار اللاعب الي اي اتجاه, ثم عملية جمع الأرقام و جميع ما سبق بشكل مبداي, استعنت بتطبيق لحفظ الملاحظات علي الموبايل في الكتابة و استغرقت في هذا طوال طريق العودة, هكذا انقضت 3 ساعات في تطوير خوارزمية اللعبة الأساسية ثم عندما عدت إلى الإسكندرية بعدها بيوم عملت قليلا علي تطوير اللعبة ثم بعدها بيومين حللت احد المشاكل الخاصة بحسابات اللعبة و هكذا انتهيت من تطوير أساس اللعبة في ما يقارب 6 ساعات. بعدها اخذت بعض الوقت لأضافه التصميم البسيط الموجود حاليا و استعنت بمكتبة bootstrap, أضفت خاصية جديدة وهي التحكم في حجم رقعة اللعب حيث اللعبة الأساسية تتيح اللعب في مساحة 4*4 فقط ولكن الآن الخيار متاح للاعب أن يوسع رقة اللعب إلى 10*10 ولكن مع زيادة عدد المربعات الشوائية التي يتم إضافتها مع كل حركة.

الآن اللعبة متوفرة للاستخدام علي الرابط http://eslam.me/2048  للتجربتها و ايضا الـكود الخاص باللعبة متوفر علي موقع GitHub https://github.com/eslam-mahmoud/2048 ادعوا الجميع لتجربة اللعبة و إبداء الآراء و المشاركة في تطويرها. الخطوة القادة أضافه دعم للأجهزة المحمولة  التي تعمل باللمس و اضافة تاثير حركي افضل للمربعات ثم تدوينه تشرح كود اللعبة.

شارك في التعليقات

هل من الممكن ان تحقق 12,000 دولار في يوم واحد ؟

هل من الممكن ان تحقق 12,000 دولار في يوم واحد ؟

السلام عليكم

هل من الممكن ان تحقق 12,000 دولار في يوم واحد؟ الاجابة المختصرة من رائي هي “لا”

تلك التدوينة نتيجة لمتابعة مجموعة من قصص النجاح المنتشرة واخرهم قصة نشرت علي موقع ArabiaIO بعنوان “قصة مبرمج بدأ تحدي كل أسبوع يصنع لعبة للمتصفح بالـHTML5 وكيف حقق من هذا التحدي 12000 دولار في 24 ساعة” وكما بصف العنوان نفسة ان هناك مبرمج قرر بداء تحدي مع نفسة و كسب 12,000 دولار في 24 ساعة ! الاعلان علي موقع المبرمج يحمل نفس العنوان “How I made $12,000 with an ebook in 24 hours” !!

لمن لا يعرف القصة قرر توماس المبرمج الفرنسي أن يبداء تحدي ان يصنع لعبة بالـ HTML5 كل اسبوع و اعلن عن ذلك علي الانترنت ليلزم نفسة بالتنفيز ثم قام بالبدء في كتابه كتاب عن اطار العمل الذي استخدمة في طوير العابة وهذا الكتاب بعد الاعلان عن الانتهاء منه وطرحة للبيع كان الدخل في الـ 24 ساعة التاليين اكثر من 12,000 دولار.

بالعودة للقصة علي موقع المبرمج نفسة نجدة يتحدث عن بدايته بالتحديد في اول تدوينة اعلن فيها عن تحدية كانت في 16 يناير 2014 ثم اعلن المطور عن مكسب 12,000 في 24 ساعة في 15 يوليو 2014 اي بعد 6 شهور لذا هل نعتبر الـ 12,000 هي مكسب هذا اليوم فقط من البيع ام نتيجة العمل طوال تلك الفترة نتيجة اطلاق لعبة جديدة كل اسبوع او اثنين مما ادي الي تكوين قاعدة مستخدمين او متابعين مهتمين كانوا مستعدين للشراء عندما اطلق توماس المبرمج الفرنسي كتابة. لذا كانت اجابتي هي “لا” علي سؤال “هل من الممكن ان تحقق 12,000 دولار في يوم واحد؟”.

ما قام به توماس كان كالزراعة فهي عملية تطلب وقت و وضع البذور في الارض ثم ريها كل يوم لعلك لم تشاهد بعد نتيجة الري لكن في يوم من الايام تبداء تلك البذور في اخراج نباتات جميلة فوق سطح الارض هل نقول ان تلك النباتات ظهرت جميعا في يوم واحد ام ندرك انها نتيجة تعب وبذل جهد كل تلك الفترة.

في عالم ريادة الاعمال ظهر مصطلح wantrepreneur وهوا الشخص الذي يود ان يكون رائد اعمال و ان يبداء شركتة الخاصة لكن لا يفعل ابداء لاسباب عدة, من رائي الشخصي عناوين مثل “حقق 12,000 دولار في 24 ساعه” او “باع شركتة بـ 1,000,000 دولار بعد اشهر من اطلاقها” تساعد علي زيادة نسبة wantrepreneurs في عالمنا حيث يتم تسليط الضوء علي النتيجة المبهرة مع عدم الاتفات الي الاخفاقات, العقبات او الصبر و المجهود المبزول طوال الطريق, تلك العناوين تهدف الي جزب الانتباة لزيادة عدد الزوار في المواقع لكن يجب نسليط الضوء علي كل خطوات رحلة ريادة الاعمال, لكن تلك العناوين تؤدي الي تكوين صورة ان الربح ياتي سريعا نتيجة لفكرة بسيطة بدون مجهود.

فقد نشر توماس تدوينة مهمة بعد بدايتة هذا التحدي بشهرين فقط بعنوان Share your projects, and good things will happen يتحدث فيها عن بعض الاشياء الجيدة التي حدثت نتيجة اعلانة و استمرارة في هذا التحدي منها

العمل و الاصرار دائما ما يظهر نتائجة الجيدة

للمهتمين بمعرفة القصة كاملة حول انشاء مجموعة من اشهر الشركات لمجموعة من رواد الاعمال المميزين و معرفة الصعوبات بل و الاخفاقات التي واجهتهم ارشح الاستماع و متابعة المقابلات التي يقدمها Andrew Warner حيث استضاف اكثر من 1,000 رائد اعمال منهم مؤسسي GroupOn, BufferApp و من باع شركتة بـ 7,000,000 دولار لـ Google, جميعهم تحدثوا عن الصعوبات و محاولاتهم السابقة ليستفيد منها رواد الاعمال الحقيقين.

ما احاول القيام به هوا الاشارة للقصة الكاملة بشكل اكثر تفصيلا وليس النهاية السعيدة فقط كما اشار البعض في التعليقات علي الموضوع الاول, في النهاية اتمني ان يدرك الجميع الفارق بين الـ entrepreneurs و الـ wantrepreneurs.

شارك في التعليقات

هواء نظيف, منظر جميل و مواطنين سعداء – ليست احلام بل واقع

happiness is running

السلام عليكم

كلنا نحلم بالهواء النظيف و المناظر الجميلة في الشارع و الإحساس بالعيش وسط أفراد سعداء فهذا يجعنا نشعر بالسعادة انفسنا, وسط زحام/صراع العمل الذي يعيشه اغلب الناس ننسى أين نجد تلك الأشياء الجميلة و اليوم استيقظت في الثامنة و النصف (مش بدري جدا) وأنا انوي أن ابحث عن هواء نظيف, منظر جميل و مواطنين سعداء غير تلك الوجوه المتجهمة التي اعتدت عليا في خلال يوم العمل العادي في الشارع و بعيدا عن عوادم السيارات و القمامة المتكدسة حتي في ارقي الأماكن في الإسكندرية, لم يأخذ الأمر مني كثيرا الحل علي البحر :)

نعم البحر اجمل شيء في الوجود موجود بالقرب مني ولم استمتع به منذ فتة طويلة (طويلة جدا!) لما !! قررت أن اذهب للجري علي البحر صباحا و الاستمتاع بالهواء النظيف الذي لم تلوثه العوادم بعد, استمتع بالمنظر الجميل للبحر و الأفق المفتوح و بالفعل وجدت غيري من الناس المبتسمين فعلا أفراد مبتسمين علي شاطئ البحر وعندما تبتسم في وجوهم يبادلوك الابتسامة (نادرة الحدوث في أي يوم و وقت مختلف) وجدت شباب و بنات و كبار في السن يجرون علي البحر و آخرون يركبون العجل كان أحساس جميل لأعاده شحن الطاقة الداخلية علي الرغم من أني لم أخذ وقت طويل لكنه وقت كافي لملئ البطاريات الداخلية بالطاقة الإيجابية.

بالطبع كنت اعلم أن البحر قريب مني بالطبع كنت اعلم أني لا احتاج أي شيء حتي استمتع به لكن ربما كان المانع داخلي بسبب النسيان أو التأثير من من حولي بان تلك هي الحياه لكن عدت و ذكرت نفسي أن الحياة اكبر و أوسع و بها متع تبدوا بسيطة لكن اثرها كبير, لنقل جميعا تسقط الحياة تحت التراب تسقط الحياة وسط العوادم يجب أن يبحث كل منا علي مخرج متنفس لنظل أصحاء سعداء :)

لا أحتاج أن أتحدث عن الأثر الصحي الكبير إذا تحولت لعادة الجري صباحا (ولو في الإجازات فقط) كلنا نعلم هذا لكن استعيدوا معلومة الأثر النفسي الإيجابي الكبير عليكم, كل ما تحتاج هوا لبس مريح و زجاجة مياه و ربما موبايل و سماعتين لسماع موسيقي تحفيزية أو هادئة علي حسب ما تريد (ربما تحتاج لتمنع أصوات كلاكس السيارات لكن إذا اندمجت لن تسمعها في أي حال من الأحوال) أذا كنت تبحث عن شريك ليحفزك علي هذا النشاط هناك مجموعات في الإسكندرية تنظم فعاليات الجري كل أسبوع علي شاطئ البحر منهم Alex marathon ماراثون الإسكندرية و أيضا أذ كنت تحب اكثر ركوب العجل Alexandria Cycling Carnival في النهاية لا تحتاج غير أن تنظر في داخلك لتجد الدافع و السعادة فيما تفعل ليس من الضروري أن تشترك في أي نادي لتمارس الرياضة أو مع أي مجموعة يمكنك وقت ما تريد أن ترتدي ما تحب و تذهب لتجري قليلا علي شاطئ البحر, بالنسبة لي لم ينقصني غير شريكة حياتي لتتم سعادتي :)

شارك في التعليقات

التعلم عن بعد, مصادر للتعلم و قصة

courses

السلام عليكم

تحدثت في التدوينة السابقة عن “ثقافة المسابقات” وعن انواع المشاركين فيها و اليوم اتحدث عن الكورسات online courses او الدورات التعليمية علي شبكة الانترنت, من مميزات العصر الذي نعيش فية الان سهولة نقل المعرفة و اتاحة الفرصة لانتشارها بشكل كبير عن طريق شبكة الانترنت الان يمكنك وانت جالس في منزلك باستخدام كمبيوتر بسيط متصل بشبكة الانترنت تشاهد محاضرات و لقائات تمت في جامعة Stanford ثاني احسن جامعة علي مستوى العالم حسب تصنيف ويكيبيديا لعام 2013

وانتشرت في تلك الفترة مجموعة من المواقع التي تقدم مجموعة كبيرة -ومجانية في اغلب المواقع- من الكورسات مقدمة من اساتذة جامعة مرموقين و تنوعت مجالات الكورسات المقدمة بين كورسات تقنية بمختلف درجاتها و فروعها مثل algorithms C PHP mathematics او عن ريادة الاعمال و ايضا يوجد كورس متخصص في تحليل النتقاشات علي موقع Coursera !!

مصادر للكورسات

للمهتمين بدراسة اي من تلك المواضيع او غيرها من خلال ارقي الجامعات و المدرسين المحترفين تلك مجموعة من المصادر التي اتابعها باستمرار
https://www.coursera.org/courses
http://ecorner.stanford.edu
https://www.edx.org
https://e-learning.life-global.org/units
https://www.udemy.com

قالوا عن العلم و التعلم

تذكروا ما قاله علي بن أبي طالب رضي الله عنه لكميل: “يا كميل، العلم خير من المال، العلم يحرسك وأنت تحرس المال، والعلم حاكم والمال محكوم عليه، والمال تنقصه النفقة والعلم يزكو بالإنفاق”, وايضا البرت اينشتاين “Any fool can know. The point is to understand.”

من مشرد لمطور تطبيقات

هناك قصة لا اجد افضل منها دليل علي اهمية و قدرة التعليم علي تغير حياتك للافضل, كتبت مجلة Business Insider حول رجل مشرد بداء طريقه ليصبح مطور تطبيقات للموبايل في خلال شهر واحد من التعلم بمساعدة مهندس برمجيات كان يمر علية يوميا وعرض علية اما ان يساعدة ماديا ب 100$ او يعطية laptop و يعلمة تطوير التطبيقات كل يوم ساعة و قدم لة 3 كتب و اختار يتعلم وفي خلال شهر واحد شارف علي اتمام اول تطبيق, لا اعتقد ان هناك مثال اقوي علي الرغبة في التعلم او كيف يمكن للعلم ان يغير حياتك اذا كنت صادق في رغبتك و عملت على تنمية قدراتك.

دورك الان

الان الدور عليك ايا كان مجالك هناك المزيد لتتعلمة و الان بعد ان علمت ان تلك المصادر الرائعة للتعلم لا يجب ان تفوت الفرصة, تصفح تلك المواقع و قائمة الكورسات علي كل منها لتري ما يناسبك وترغب في تعلمه او ربنا تجد احد المواضيع الشيقة التي ستضيف اليك بالتاكيد.

اتمني للجميع التوفيق.

شارك في التعليقات

مرحبا بكم في الذكرى الخامسة والعشرين للويب – رسالة من تيم بيرنرز لي

قمت بترجمة الرسالة الاصلية انا وصديقي العزيز اسلام ضياء عذرا علي الاخطاء.

منذ خمسة و عشرون عاما مثل اليوم, قدمت اقتراح لما يعرف اليوم بـ “الشبكة العنكبوتية العالمية” او “الويب” رئيسي في العمل سماها ‘غامضة ولكن مثيرة “. لحسن الحظ، قد فكر بما فيه الكفاية في الفكرة ليسمح لي بالعمل عليها بهدوء كعمل ثانوي.

في الربع قرن التالي، الويب قد غيرت العالم بطرق لم اكن اتصورها. كان هناك العديد من التطورات المثيرة. وقد ولدت مليارات الدولارات في النمو الإقتصادي، وحولت البيانات الي ذهب القرن الحادي و العشرون، اطلاق الويب العنان للإبتكار في التعليم والرعايه الصحيه, وازاح الحدود الجغرافية والإجتماعية، وقام بثورة في وسائل الإعلام، وأجبرت على اعادة اكتشاف السياسة في كثير من البلدان من خلال اتاحة الحوار المستمر ذو اتجاهين بين الحاكم والمحكومين.

هناك مجموعة من المبادئ التي سمحت للويب كمنصة ان تدعم هذا النمو. حسب التصميم الويب شبكة عالمية,غير مملوكة لاحد, مفتوحة و لامركزية. الاف الاشخاص عملوا معا لبناء النسخة الاولية من الويب بروح مزهلة من التعاون وعدم الانحياز. عشرات الالاف اخرين اخترعوا التطبيقات والخدمات التي جعلت الويب مفيد جدا بالنسبة لنا اليوم, ومازال هناك متسع لكل فرد منا ليبدع اشياء جديدة من خلال و علي الويب. انه للجميع

اليوم، وطوال هذا العام، يجب ان نحتفل بأول خمسة و عشرون عام للويب. وعلى الرغم من هذا التفاؤل، اﻻ اننا نعرف اننا لم ننتهي بعد. لدينا الكثير لنفعله للويب للوصول الى كل الإمكانيات الممكنة. يجب ان نستمر في الدفاع عن مبادئها الأساسية والتعامل مع بعض التحديات. لنذكر ثلاثة منهم :

لا توجد اجابة سهلة علي تلك الاسئلة و اسئلة كثيرة غيرها. لكن تذكر ان الويب تم بنائه من قبلنا جمعا, لذا جميعنا نستطيع, ويجب, ان نلعب دورا في تحديد مستقبله. لذا يرجي المشاركة. ارسل رسالة بمناسبة عيد ميلاد الويب باستخدام #web25 علي اي منصة اعلام اجتماعي او باستخدام هذا الموقع. ادعم عمل مؤسسة شبكة الويب العالمية  وحملة الويب الذي نريد. شارك مع اتحاد شبكة الويب العالمية على تخيل وبناء المعايير المستقبلية التي من شأنها أن تبقي الويب منصة قوية للابتكار كما هي بالفعل، يمكنك البدء من ندوة حول مستقبل الإنترنت.

يرجى زيارة هذا الموقع (webat25.org) بانتظام للحصول على مزيد من التفاصيل حول الفعاليات للاحتفال بعيد ميلاد الويب ولمعرفة المزيد عن الكيفية التي يمكن أن تشارك بها في تشكيل مستقبله. من خلال العمل معا, انا اؤمن اننا يمكننا ان نبني الويب الذي هوا حقا للجميع: متاح للجميع, من خلال اي جهاز, ويب الذي يمكننا من تحقيق كرامتنا, حقوقنا واستغلال امكانياتنا كبشر.

دعونا نستخدم هذا اليوم المميز كخطوة هامة على هذا الطريق.

شارك في التعليقات

Subscribe: RSS | Facebook | Twitter | Google Plus