كم ينبغي ان يكون مقدار الشفافيه في الشركات؟

Buffer

السلام عليكم

تلك هي التدوينة الثالثة في تحدي التدوين لمدة 30 يوم و اليوم أريد أن أتحدث عن مقدار الشفافية في شركات التقنية وخصوصا في ثورة الشركات الناشئة والتي هناك الكثير منهم يقوم بتطبيق نموذج  شركات أجنبيه لكن إذا تحدثنا عن مقدار الشفافية في تلك الشركات نجد أن تلك النقطة قد تكون اكثر نقطة يتم تجاهلها عن عمد, ما أثارني اليوم و حفزني للكتابة عن هذا الموضوع نتيجة لمتابعتي لمدونة شركة GrooveHQ و أخر تدوينه اليوم التي اعلنوا فيها عن وصولهم لـ 100,000$ دخل في الشهر.

المتابع لشركة GrooveHQ يعرف بالطبع عن مدونتهم الشهيرة حيث يسجلوا فيها رحلتهم بكل صعابها و الدروس المستفادة من المشاكل التي يواجهونها و في مدونتهم تجد الكثير من الأرقام التي تعتبر من الأسرار الكونية في شركات اصغر بكثير في الحجم في عالمنا العربي, ما قامت به شركة GrooveHQ انها منذ سنتين أنشأت مدونة لتوثيق رحلتهم في عالم ريادة الأعمال و متابعة وصولهم لهدفهم المادي 100,000$ دخل في الشهر و حققوا اليوم حلمهم وكما قال المؤسس

هذه المدونة هي ما تمنيت أن اقرأ حين أسست شركتي أول مرة, ستحتوي علي الدروس المستفادة من رحلتنا.

أيضا مثال قد يكون اكبر و أقوى في الشفافية بالطبع شركة Buffer التي تقوم بتقديم خدمة جدولة المنشورات الخاصة بك و نشرها في مواعيد محددة علي الشبكات الاجتماعية المختلفة, ما تقوم به شركة Buffer من شفافيه يفوق كل الشركات الأخرى حتي أن موقع techcrunch.com يتحدث عن مدى شفافيه الشركة أذا أردتم أن تروا إلي أي مدى فلتعلموا أن الشركة توفر كافة رواتب و نسب ملكية جميع الشركاء و أيضا تطبيق لتوضيح دخل الشركة بشكل تفصيلي يمكنكم مراجعة كل تلك التفاصيل من خلال تلك التدوينه بالمناسبة الشركة تتبع مبدأ العمل عن بعد بنسبة 100% لكل الموظفين.

هذا كان مثال يدعوا للتفكير في مقدار الشفافية في الشركات ولا داعي لذكر الوضع في اغلب شركاتنا العربية التي تغيب فيها وضوح الرؤيا و الهدف بالنسبة للموظفين لا نتحدث عن تفاصيل بل عن الأساسيات. هل لدي أي منكم أمثله لاحد الشركات العربية التي تهتم بالشفافية؟

لمتابعه باقي التدوينات في التحدي يمكنك متابعة المدونة من خلال الـ RSS او متابعتي علي تويتر @eslam_mahmoud

Comments button Twitter button Facebook button LinkedIn button Google+ button

هل من الممكن ان تحقق 12,000 دولار في يوم واحد ؟

هل من الممكن ان تحقق 12,000 دولار في يوم واحد ؟

السلام عليكم

هل من الممكن ان تحقق 12,000 دولار في يوم واحد؟ الاجابة المختصرة من رائي هي “لا”

تلك التدوينة نتيجة لمتابعة مجموعة من قصص النجاح المنتشرة واخرهم قصة نشرت علي موقع ArabiaIO بعنوان “قصة مبرمج بدأ تحدي كل أسبوع يصنع لعبة للمتصفح بالـHTML5 وكيف حقق من هذا التحدي 12000 دولار في 24 ساعة” وكما بصف العنوان نفسة ان هناك مبرمج قرر بداء تحدي مع نفسة و كسب 12,000 دولار في 24 ساعة ! الاعلان علي موقع المبرمج يحمل نفس العنوان “How I made $12,000 with an ebook in 24 hours” !!

لمن لا يعرف القصة قرر توماس المبرمج الفرنسي أن يبداء تحدي ان يصنع لعبة بالـ HTML5 كل اسبوع و اعلن عن ذلك علي الانترنت ليلزم نفسة بالتنفيز ثم قام بالبدء في كتابه كتاب عن اطار العمل الذي استخدمة في طوير العابة وهذا الكتاب بعد الاعلان عن الانتهاء منه وطرحة للبيع كان الدخل في الـ 24 ساعة التاليين اكثر من 12,000 دولار.

بالعودة للقصة علي موقع المبرمج نفسة نجدة يتحدث عن بدايته بالتحديد في اول تدوينة اعلن فيها عن تحدية كانت في 16 يناير 2014 ثم اعلن المطور عن مكسب 12,000 في 24 ساعة في 15 يوليو 2014 اي بعد 6 شهور لذا هل نعتبر الـ 12,000 هي مكسب هذا اليوم فقط من البيع ام نتيجة العمل طوال تلك الفترة نتيجة اطلاق لعبة جديدة كل اسبوع او اثنين مما ادي الي تكوين قاعدة مستخدمين او متابعين مهتمين كانوا مستعدين للشراء عندما اطلق توماس المبرمج الفرنسي كتابة. لذا كانت اجابتي هي “لا” علي سؤال “هل من الممكن ان تحقق 12,000 دولار في يوم واحد؟”.

ما قام به توماس كان كالزراعة فهي عملية تطلب وقت و وضع البذور في الارض ثم ريها كل يوم لعلك لم تشاهد بعد نتيجة الري لكن في يوم من الايام تبداء تلك البذور في اخراج نباتات جميلة فوق سطح الارض هل نقول ان تلك النباتات ظهرت جميعا في يوم واحد ام ندرك انها نتيجة تعب وبذل جهد كل تلك الفترة.

في عالم ريادة الاعمال ظهر مصطلح wantrepreneur وهوا الشخص الذي يود ان يكون رائد اعمال و ان يبداء شركتة الخاصة لكن لا يفعل ابداء لاسباب عدة, من رائي الشخصي عناوين مثل “حقق 12,000 دولار في 24 ساعه” او “باع شركتة بـ 1,000,000 دولار بعد اشهر من اطلاقها” تساعد علي زيادة نسبة wantrepreneurs في عالمنا حيث يتم تسليط الضوء علي النتيجة المبهرة مع عدم الاتفات الي الاخفاقات, العقبات او الصبر و المجهود المبزول طوال الطريق, تلك العناوين تهدف الي جزب الانتباة لزيادة عدد الزوار في المواقع لكن يجب نسليط الضوء علي كل خطوات رحلة ريادة الاعمال, لكن تلك العناوين تؤدي الي تكوين صورة ان الربح ياتي سريعا نتيجة لفكرة بسيطة بدون مجهود.

فقد نشر توماس تدوينة مهمة بعد بدايتة هذا التحدي بشهرين فقط بعنوان Share your projects, and good things will happen يتحدث فيها عن بعض الاشياء الجيدة التي حدثت نتيجة اعلانة و استمرارة في هذا التحدي منها

  • حصولة علي عرض عمل من احد الشركات الكبرى
  • تواصل معه احد الناشرين لشراء مجموعة من العابة التي انتجها
  • شركة صغيرة تواصلت معة ليصمم لها الالعاب
  • فريقين في الهند طلبوا منة مساعدتهم في العمل علي بعض الالعاب الشيقة علي حد تعبيرة
  • طالب دوكتوراة تواصل معه ليساعدة في نقط في رسالتة

العمل و الاصرار دائما ما يظهر نتائجة الجيدة

للمهتمين بمعرفة القصة كاملة حول انشاء مجموعة من اشهر الشركات لمجموعة من رواد الاعمال المميزين و معرفة الصعوبات بل و الاخفاقات التي واجهتهم ارشح الاستماع و متابعة المقابلات التي يقدمها Andrew Warner حيث استضاف اكثر من 1,000 رائد اعمال منهم مؤسسي GroupOn, BufferApp و من باع شركتة بـ 7,000,000 دولار لـ Google, جميعهم تحدثوا عن الصعوبات و محاولاتهم السابقة ليستفيد منها رواد الاعمال الحقيقين.

ما احاول القيام به هوا الاشارة للقصة الكاملة بشكل اكثر تفصيلا وليس النهاية السعيدة فقط كما اشار البعض في التعليقات علي الموضوع الاول, في النهاية اتمني ان يدرك الجميع الفارق بين الـ entrepreneurs و الـ wantrepreneurs.

Comments button Twitter button Facebook button LinkedIn button Google+ button

وداعا HuntEvents.net

huntevents logo (2)

السلام عليكم

من سنتين تحديدا في 22 سبتمبر 2011 بدأت العمل علي مشروع HuntEvents.net لتحويل الفكرة إلى شركة ناشئة من خلال مسابقة Startup weekend Alexandria وكان هناك هدفين أساسين 1- تحقيق الاستدامة و التوسع 2- التعلم من التجربة, اليوم في نهاية 2013 اعلن توقف المشروع بعد فشله في تحقيق هدف الاستدامة و التوسع ولكن هدف التعلم نجحنا فيه بشكل كبير. القرار لم يكن هناك اختلاف علية بيني وبين محمد راضي my co-founder.

 

هناك ثلاث أسباب رئيسية للتوقف

  • عدم القدرة علي التركيز بشكل كامل علي المشروع من ناحيتي أنا و أيضا راضي، حاولنا اكتر من مرة التركيز و تخصيص وقت اكبر للمشروع لكن يبدو انه لم يكن اعلي شيء في قائمة أولوياتنا حيث كان العمل علية يتم بدوام جزئي بجانب وظائفنا الأساسية.
  • عدم القدرة علي استغلال بعض الفرص التي توفرت لنا بسبب عدم التركيز بشكل كامل علي المشروع.
  • التمويل حيث المشروع بالكامل يعتمد علي تمويل شخصي لتغطية تكاليفه و تكلفة بعض الـ freelancers للقيام ببعض المهام في الموقع.

إعلان التوقف لا يعني أن لا توجد فرصة لهذا المشروع او العودة له, بالأساس ما تم طوال تلك الفترة من رائي بعد الخبرة المكتسبة يمكن الاستفادة منة في تكرار التجربة في نفس المشروع او غيرة في وقت اقل و بكفاءة اعلي خصوصا انه حتي الآن لا يوجد احد من المنافسين يطبق ما نسعى لتحقيقه رغم الإمكانيات المتوفرة لديهم, قبل قرار التوقف كنت قد توصلت لهيكل جديد لأعاده إحياء الموقع وبدائنا العمل علي تنفيره لكن عندما واجهنا نفس المشاكل في الوقت والالتزام كان قرار التوقف واجب التنفيذ.

 

رحلة التعلم

علي الجانب الأخر كما قلت أن جانب التعلم كان ناجح بشكل كبير و كانت الرحلة مليئة بالمراحل و المواقف التي تعلمنا منها الكثير بداية من الاشتراك في StartupWeekend Alexandria, مرورا بإطلاق الموقع في شكل تجريبي ثم أعادة أطلاقة في شكلة النهائي, و الفوز بالمركز الثامن في مسابقة عالم التقنية لأفضل مشاريع الويب العربية لعام 2012, ومقابلة مجموعة من المستثمرين, و سعي احد اكبر مواقع الـ Outing في مصر لاتمام شراكة معنا (احد الفرص الضائعة), إنشاء شراكات مع بعض المراكز الثقافية التي تستضيف و تنظم الحفلات. أيضا هناك الكثير من الدروس في ادارة المشروع و الفريق و العمل.

 

لماذا الإعلان

الموقع كان متوقفا في اخر شهرين تقريبا بشكل كلي ومن قبل مر بمراحل توقف لفترات اذا ما الداعي لإعلان التوقف النهائي، من رائي يجب ان تكون مثل تلك المواقف واضحة ولا تكون مبهمه مثل كثير من المشاريع التي انطلقت معنا في نفس التوقيت لكن اختفت و أيضا هناك مجموعة من المدعين في مجال ريادة الأعمال عندما  تتحدث مع اي منهم لا تجد تواجد حقيقي لمشروعاتهم التي يتحدثون عنها طوال الوقت ولن نكون جزء من هؤلاء, و اهم نقطة لعل في تلك التجربة شيء يفيد من ينوي البدء في أنشاء شركته الناشئة.

 

لقد كانت رحلة ممتعة

على الجانب السلبي لم احقق هدف أنشاء شركتي الخاصة هذه المرة لكن على الجانب الإيجابي تعلمنا الكثير و اكتسبنا خبرة و علاقات أتمنى ان أحافظ عليها وأيضا تم تغير منظوري بشكل كبير حول فكرة الشركات الناشئة. في النهاية أتمنى التوفيق للجميع.

Comments button Twitter button Facebook button LinkedIn button Google+ button

ثلاث شهور من التبسيط و التقليل

Simplicity is a beautiful thing
Simplicity is a beautiful thing


السلام عليكم :)

شيء جميل و ممتع اعتماد مبادء التبسيط و التقليل (Simplicity & Minimalism) افكار اصبحت بعيدة عن مجتمعنا, افكار جميلة لحياة ارقي و اكثر هدوء, تلك الافكار لن اخوض في شرحها هناك من قاموا بهذا من قبل علي الرغم من قلة المهتمين بهذا الموضوع في العالم العربي لكن نجد دائما اشخاص يسعون لنشر تلك الافكار التي تساعد الانسان علي عيش حياة افضل هناك نشرة سردال البريدية عن التبسيط و ايضا من المدونات الانجليزية الممتازة في هذا الموضوع zenhabits & mnmlist تلك المواقع تحتوي علي الكثير من النصائح و الخبرات و التجارب حول التبسيط و التقيل في الحياة

Less is More الاقل هوا الاكثر

اما عن تجربتي الشخصية فقد عشت في القاهرة بلد الازدحام و التلوث لمدة 3 اشهر بمبادء التبسيط و التقليل و افادتني التجربة بشدة في تكوين مجموعة من العادات الجيدة و تحسين حالتي النفسية و الصحية بشكل عام, كنت اعيش في شقة قبل تلك الفترة مع مجموعة من الاصدقاء و انتقلت في بداية الثلاث اشهر لشقة جديدة و كان مع قرار الانتقال الرغبة في بداية جديدة و كانت الشقة الجديدة غير مفروشة وفضلت عدم الاسراف في شراء المتعلقات و التجهيزات حيث كل ما اعتمدت علية هوا كرسي للجلوس و استعمال الابتوب او القرائة ومروحة وعجلة و سرير هوائي.

السرير الهوائي كان يتم نفخة كل يوم قبل النوم و افراغة في الصباح مما اتاح لي مساحة واسعة في الغرفة المشتركة التي كنت فيها علي الرغم من صغر حجم الغرفة لكن كان الوضع افضل بكثير من الغرف الواسعة المزدحمة بالممتلكات, اتاح لي السرير استعمالة ايضا كمرتبة للتمارين الراياضية التي اعتمدتها كعادة في الصباح.

ملابسي اصبحت دائما مرتبة و معلقة او مطوية بعناية و موجودة في شنطة فانا لم ارغب في امتلاك دولاب و حاليا احافظ علي عادة تعليق الملابس و t-shirts, وبسبب سفري للاسكندرية اسبوعيا كنت انظم عدد قطع الملابس التي اسافر بها و احدد مسبقا ما سوف احتاجة.

العجلة كانت شيء ممتع جدا امتلكتها في اخر الثلاث اشهر لكن كنت اواظب علي الزهاب و الرجوع من العمل بها كوسيلة مواصلات و تمرين رياضي صباحي بشكل يومي, و بشكل سريع بدائت الاحساس بالنشاط صباحا في العمل و زيادة النتاجية, فكانت افضل بكثير من المواصلات التي كانت تدعوا علي الكسل و النوم.

في النهاية بعد الثلاث اشهر في بلد الازدحام و التلوث كانت ايام ممتعة علي عكس المرات السابقة التي بقيت فيها في القاهرة لفترات طولة حيث دائما ما كانت توثر علي تاثير سلبي بسبب الازدحام و نمط الحياة المتكلف, التبسيط في الحياة هوا ما افادني بشدة وانصح الجميع بالقيام بتجربة التخلي عن كل ما هوا زائد عن احتياجهم و مجرد امتلاكة يشعرهم بالامان.

Comments button Twitter button Facebook button LinkedIn button Google+ button

بداية مشروع HuntEvents.net

السلام عليكم

اليوم هوا البداية الحقيقة لمشروعي Hunt Events (http://huntevents.net) وهوا موقع متخصص في الـ events  يسمح للافراد بالاشتراك ثم يقوم بارسال تنبيهات بجديد الفعاليات و الاحداث علي حسب اهتماماتهم, بداء المشروع في Startup weekend alexandria وقد كتبت تدوينة عنة في 30-09-2011 فترة كبيرة حتي الان

مر المشروع بعدة مراحل و مشاكل و كعادة اي startup او مشروع ناشيء ما يواجة صعوبات و تحديات ربما اكتب عنها تدوينة او مجموعة من التدوينات المنفصلة حتي يستفيد منها الجميع لكن هذا ليس موضوعنا الان اليوم اردت ان اعلن عن الميلات الحقيقي للمشروع 01-05-2012 ركزنا في تلك المرحلة علي المشكلة الساسية التي تواجة المستخدم وهي الحاجة للحصول علي تنبيهات بالاحداث القادمة التي تهمة, ايضا يقوم الموقع بدور الـ Media sponsor للمجموعة من الفاعليات و المراكز وهذا من قبل بداية اطلاق المشروع, ايضا هذا ليس فقط كل ما يقدمة الموقع الباقيه تاتي تباعا

الفكرة بدائت كمشكلة شخصية واجهتها في صعوبة متابعة كل جديد من احداث في المجالات التي تهمني لذلك اليوم بداء Hunt events وشعارة “Never miss an important event ;)” ادعوكم لتجربة الموقع و ارسال التعليقات و الاقتراحات http://huntevents.net

Comments button Twitter button Facebook button LinkedIn button Google+ button